For a better experience please change your browser to CHROME, FIREFOX, OPERA or Internet Explorer.
  • منصة الإعلانات المبوبة الكويتية
  • Call Us: للإعلان التجاري 50287700
أسماك البائع المتجوّل «فاسدة»… ومخالفته 30 ديناراً

أسماك البائع المتجوّل «فاسدة»… ومخالفته 30 ديناراً

شنّ مركز نظافة القبلة والسوق التابع لمراقبة النظافة العامة في فرع محافظة العاصمة حملة ميدانية على شواطئ العاصمة لرصد الباعة الجائلين، إضافة إلى المحال التجارية لرصد المخالفين، إلى جانب رصد القوارب المهملة في الساحات العامة.
وفي هذا السياق، أكد مدير إدارة النظافة العامة وإشغالات الطرق بفرع بلدية محافظة العاصمة مشعل العازمي لـ«الراي» أن الإدارة قامت باتخاذ إجراءاتها القانونية كافة بحق المخالفين، حيث تعمل النوبات كافة على رصد بائعي الأسماك الجائلين، إضافة إلى الباعة الاخرين، وإتلاف ما يتم ضبطه من أسماك بشكل فوري بمعرفة البائع، مع تحرير مخالفة تبلغ قيمتها 30 ديناراً، غير قابلة للصلح.
وبيّن أن الهدف من تكثيف الحملات الميدانية هو القضاء على ظاهرة الباعة المتجولين، لاسيما أن الحملات تشن بشكل يومي، مؤكداً أن «الأسماك المصادرة يتم إتلافها بشكل فوري بمعرفة البائع، فأي سمك يتم ضبطه مع بائع جائل يعتبر فاسداً».
وأضاف العازمي أن «الإدارة تقوم بتحرير المخالفة مزاولة حرفة من دون الحصول على ترخيص من البلدية وفقاً للائحة الباعة المتجولين، وقيمة تلك المخالفة 30 ديناراً، لا صلح فيها، حيث تقوم الإدارة بإرسال المخالفة إلى الإدارة القانونية، التي بدورها تحيلها إلى إدارة التحقيقات في وزارة الداخلية لدفع قيمة الغرامة».
وأشار إلى أن «دور الإدارة يقتصر على تطبيق اللائحة على البائع نفسه، ولا علاقة لها بالكفيل، وبالتالي فإن مخالفة الكفيل من اختصاص جهات أخرى». 
وفي ما يخص الطراريد المنتشرة في الساحات وآلية رفعها، أكد العازمي أن «المفتشين يقومون برصد المهمل منها، ووضع الملصقات عليها تمهيداً لرفعها بعد انقضاء فترة الإنذار»، موضحاً أن «الإدارة تتعامل مع الشكاوى التي ترد من سوق السمك أو المواطنين عن طريق إدارة العلاقات العامة في البلدية».



تصادم يفجع عائلة كويتية بوفاة خالد ودانة وإصابة 9 على طريق الوفرة

مأساة على طريق الوفرة!
المأساة حلت بعائلة كويتية فُجعت، أثناء عودتهم من إحدى المزارع، بوفاة اثنين من أطفالها، وإصابة ثمانية آخرين، بينهم ثلاثة أطفال، إضافة إلى سائق آسيوي، جراء تصادم بين سيارة دفع رباعي وصهريج مياه.
وفي التفاصيل، فإن عمليات وزارة الداخلية تلقت، مساء أول من أمس، بلاغاً يفيد عن وقوع حادث تصادم وانقلاب ووجود عدد من المصابين في حال حرجة، فهرع إلى المكان رجال المرور، والمسعفون الطبيون، وفرقة من مركز إطفاء الوفرة بقيادة الرائد بدر كمال، وعند وصولهم تبين أن تصادماً حصل بين صهريج للمياه يقوده آسيوي، وسيارة على متنها أسرة كويتية مؤلفة من أحد عشر شخصاً، بينهم خمسة أطفال تعرضوا لإصابات خطرة، وأسعفوا مع ذويهم الى المستشفى لتلقي العلاج، ولكن طفلين منهم لقيا حتفهما متأثرين بجراحهما، وهما دانة ( 9 سنوات)، وخالد (6 سنوات)، فيما لا يزال يخضع الباقون للعلاج، بالإضافة إلى سائق الصهريج.
واستناداً إلى مصدر أمني فإن «أفراد الأسرة كانوا عائدين من مزرعتهم، وسجلت قضية تصادم ووفاة وإصابة أحيلت إلى التحقيق، لاتخاذ الإجراءات القانونية».



مصري انتحر من «الخامس» بعد ضرب زوجته

3 ساعات من المفاوضات، لم تُثن مصرياً عن تنفيذ قراره بإنهاء حياته على طريقته بعد خلاف نشب بينه وبين زوجته مساء أول من أمس، ضربها على إثره قبل أن يتسلّق شرفة الشقة التي يقطنانها في منطقة الفروانية ويلقي نفسه من الطابق الخامس.
وفي التفاصيل، أن عمليات وزارة الداخلية كانت قد تلقت بلاغاً مساء أول من أمس من قبل عدد من الأشخاص أفادوا بوجود شخص دخل في حالة هيستيرية ويهدد بالانتحار، فتوجه رجال مديرية أمن الفروانية وفريق الإنقاذ الفني من الإدارة العامة للإطفاء إلى مكان البلاغ على وجه السرعة ليجدوا الضحية معلقاً على حافة الشرفة، قبل أن يبدأ بتسلق سياج حديدي عند الطابق الخامس.
كما وصل مدير أمن الفروانية اللواء ركن صالح مطر إلى مكان البلاغ، وبدأ في التفاوض مع الضحية، وحاول مع فريق الأمن المختص إقناعه بالعدول عن قرار الانتحار لساعات، ولكنه في نهاية المطاف كان قد دخل في حالة هيستيرية ولم يلتفت إلى محاولاتهم، فقام بإلقاء نفسه من الطابق الخامس ليخر جثة هامدة.
مصدر أمني قال إن «الضحية، وقبل أن يقوم بإلقاء نفسه من علو، كان قد دخل في شجار مع زوجته وضربها، وهو الأمر الذي أدخله في حالة من الغضب الشديد، وجعله يقدم على الانتحار»، لافتاً إلى أن الجثة أحيلت إلى الطب الشرعي تمهيداً لفحصها واتخاذ الإجراءات القانونية، فيما سُجلت قضية انتحار في مخفر المنطقة.



leave your comment

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Top