لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
  • منصة الإعلانات المبوبة الكويتية
  • إتصل الآن: للإعلان التجاري 50287700
الحكومة سترفع السرية عن حسابات الوافدين

الحكومة سترفع السرية عن حسابات الوافدين

كشفت مصادر مطلعة، أن إدارة الفتوى والتشريع، رفعت إلى مجلس الوزراء مشروع قانون يسمح للبنوك برفع السرية عن بيانات عملائها الوافدين، وذلك وفق ما تنص عليه اتفاقية CRS «الإبلاغ المشترك».
ولفتت المصادر إلى أن «المالية» أخطرت «الفتوى» أنها تلقّت أخيراً سؤالاً من البنوك حول ما إذا كان هناك غطاء قانوني يسمح لها بتوفير المعلومات المطلوبة، مؤكدة أنها لا تستطيع رفع أي تقارير من دون غطاء قانوني حتى لا تفسر الخطوة على أنها انتهاك للسرية المصرفية.
وذكرت المصادر أن «المالية» توافقت لاحقاً مع «الفتوى» على إعداد مشروع قانون، يتضمن بنود الاتفاقية المقترحة، وإحالته إلى مجلس الوزراء كسباً للوقت، على أن تقرر الحكومة الموقف النهائي بهذا الخصوص، سواء بإحالة مشروع القانون إلى مجلس الأمة، أو اتخاذ ما تراه مناسباً من إجراءات تضمن عدم تعرض الكويت لعقوبات دولية.




وبيّنت أن تحرك «المالية» و«الفتوى» نحو إعداد مشروع قانون جاء سعياً لطي صفحة الملف، الذي استهلك وقتاً أكثر مما يستحق، مشيرة إلى أن «الخطوة من شأنها طمأنة البنوك، بالتزامن مع محافظة الوزارة على التزامها بالموعد المحدد لإرسال تقارير CRS (اتفاقية الإبلاغ المشترك)، والذي كان محدداً بموعد أقصاه 1 نوفمبر الماضي، وجرى تأجيله بالاتفاق مع المنظمة الاقتصادية والتنمية».
يذكر أن اتفاقية «الإبلاغ المشترك» تستوجب إجراءات تطبيق معيار الإفصاح المشترك والخاصة بتبادل المعلومات التلقائي للأغراض الضريبية على المؤسسات المالية العاملة في الكويت، والقيام بجمع الإبلاغ عن بيانات معينة تتعلق بأصحاب الحسابات لديها على أساس الإقامة للغايات الضريبية.
وتشمل هذه المعلومات اسم ورقم حساب الشخص الاعتباري، والعنوان، ورقم التعريف الخاص للغايات الضريبية، ورصيد الحساب، ورقم التعريف الخاص للغايات الضريبية.



مواطن ومصرية متغيّبة سقطا في نقطة تفتيش

أحال رجال الأمن العام مواطناً ومصرية متغيّبة عن ذويها إلى التحقيق، بعد ضبطهما في حال تعاط، واعترفت المتغيبة أنها كانت تقضي فترة غيابها في شقة للمواطن كائنة في محافظة الأحمدي.
إحدى دوريات الأمن العام، وخلال إقامة رجالها نقطة تفتيش في إحدى مناطق محافظة الأحمدي، اشتبهوا في سيارة على متنها شاب برفقته فتاة، وعند توقيفهما والاستعلام عنهما، تبيّن أن الفتاة مصرية متغيّبة ومطلوبة لدى الإدارة العامة للمباحث الجنائية، وأن مرافقها مواطن، وبتفتيشهما احترازياً عُثر بحوزتهما على حبوب مخدرة، واتضح لاحقاً أنهما تحت تأثير التعاطي.
وقال مصدر أمني إن «المتغيّبة ذكرت بأنها كانت تقضي فترة تغيبها في شقة تخص المواطن الذي ضُبطت برفقته، وتمت إحالتها معه إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراء اللازم بحقهما».



نظر بدهید


اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أعلى