لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
  • منصة الإعلانات المبوبة الكويتية
  • إتصل الآن: للإعلان التجاري 50287700
تعهد الكفيل شرط إضافي لترخيص مخيمات الوافدين

تعهد الكفيل شرط إضافي لترخيص مخيمات الوافدين

كشف مصدر مسؤول في بلدية الكويت عن مراجعة لجنة المخيمات الربيعية لآلية منح رخص التخييم للوافدين، بحيث تتيح للوافد إمكانية الحجز الجزئي الكترونياً، ومن ثم مراجعة البلدية لاستكمال الإجراءات، والتأكد من صحة بياناته، مع أخذ تعهد بذلك من كفيله.
وقال المصدر لـ«الراي» إن «الجولات الميدانية كشفت أن العديد من المخيمات مسجلة ومقيدة بأسماء وافدين من جنسيات آسيوية، وهم لا علم لهم بما يدار أو يحدث في المخيم، وبالتالي تم التنسيق مع وزارة الداخلية ممثلة بالأمن العام، إضافة لشرطة البيئة على تكثيف الجولات التفتيشية في المحافظات كافة، بعد الضبطيات الأخيرة لمخيمات الخمور».
وأشار إلى أن «ظاهرة انتشار الخمور، والأمور المخالفة للآداب، لا تقتصر فقط على المخيمات غير المرخصة، بل تشمل المخيمات المرخصة أيضاً، والأمر يستدعي تحركاً أمنياً فاعلاً إلى جانب جهود البلدية».
وشدد المصدر على «ضرورة أن تعمل وزارة الداخلية على رصد المخيمات كافة، وأن تقوم باتخاذ إجراءات التحري المنوطة بها، وتكثيف جهودها في الاستدلال على أصحاب تلك المخيمات سواء عن طريق الحراس أو غير ذلك».



السفارة الفيلبينية رحّلت 484 طفلاً من «علاقات غير شرعية» في الكويت

فيما أكدت السلطات الفيلبينية أنها تمد يد المساعدة للأطفال الفيلبينيين المولودين في الخارج نتيجة علاقات غير شرعية، كشف مصدر مسؤول في السفارة الفيلبينية لدى الكويت عن عدد مَن تم ترحيلهم من البلاد إلى مانيلا خلال العام الماضي، بسبب قضايا الحمل السفاح، سواء الناتجة عن العلاقات التي تكون بموافقة الطرفين أو الناتجة عن عمليات الاغتصاب.
وقال المصدر لـ«الراي» إن «إجمالي مَن تم ترحيلهم لهذا السبب منذ بداية يناير 2018 حتى 31 ديسمبر 2018 بلغ 484 طفلاً»، لافتاً إلى أن «الترحيل تم بالتعاون مع وزارة الداخلية الكويتية».
ونشرت وكالة الأنباء الفيلبينية الرسمية تقريراً ذكرت فيه أن الحكومة «قدّمت يد العون لـ8197 طفلاً خارج الفيلبين خلال الفترة من يناير 2017 حتى نوفمبر 2018 لأطفال غير مسجلين رسمياً، بمن في ذلك أبناء اللواتي تم اغتصابهن أو بيعهن أو المولودين لآباء يبحثون عن اللجوء».
وقالت مساعدة وزير الرفاه الاجتماعي والتنمية الناطقة باسم الوزارة غليندا ريلوفا إن «وزارة الرفاه تقدم المساعدة في إعادة الفيلبينيين إلى بلادهم في الدول التي بها ملحقيات للوزارة، خصوصاً الكويت وجدة والرياض والإمارات وقطر، وتقدم المشورة النفسية والاجتماعية للأفراد والجماعات».



نظر بدهید


اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أعلى