For a better experience please change your browser to CHROME, FIREFOX, OPERA or Internet Explorer.
  • منصة الإعلانات المبوبة الكويتية
  • Call Us: للإعلان التجاري 50287700
ضبط مصنع بالأحمدي يمارس الغش التجاري

ضبط مصنع بالأحمدي يمارس الغش التجاري

أعلنت وزارة التجارة والصناعة، ضبط مصنع محارم ورقية في منطقة الأحمدي، يزاول الغش التجاري في البضاعة الموجودة، وتم تسجيل مخالفة بحقه.
وقالت الوزارة في بيان صحفي، إن «فريق طوارىء الصديق التابع لقطاع الرقابة وحماية المستهلك في الوزارة نفذ عملية الضبط، عقب ورود معلومات له عن وجود مصنع يبيع محارم ورقية مكتوبا عليها ١٥٠ ورقة، بينما تحتوي فعليا على 40 ورقة».
وأضافت أنه «بالتأكد من المعلومات وإجراء مسح للأسواق، ومنافذ البيع، تبين أن «المحارم موزعة على عدد من الأسواق المركزية، والجمعيات التعاونية.
وأوضحت الوزارة، أنه «تم الاستدلال على المصنع، وضبط الكميات الموجودة فيه، وكانت عبارة عن ١٠ آلاف حبة محارم ورقية جاهزة للتوزيع على الأسواق»، مشيرة إلى «أن الفريق سجل مخالفة غش تجاري بعدد أوراق المحارم في العبوات بحق المصنع، وجار اتخاذ الإجراءات القانونيه ضده».
وأكدت الوزارة متابعة فرق الطوارئ والتفتيش لديها للأسواق لمنع أي محاولة غش، أو التلاعب بالأسعار، مشيرة إلى أنها «تتلقى الشكاوى عبر أرقام الهواتف ١٣٥ وحساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي».

.

[xyz-ihs snippet=”ad2″]

.

[xyz-ihs snippet=”ad1″]

.





مباحث حولي أنقذت مواطناً كاد يتورّط في «خيانة أمانة»

أنقذ رجال مباحث حولي مواطناً من قضية خيانة أمانة كاد يتورط فيها من قبل مكتب سيارات اتهمه باستئجار سيارة وعدم إعادتها ليتضح أن الأمر كيدي.
وكان مسؤول مكتب تأجير سيارات تقدم إلى أحد مخافر محافظة حولي وأبلغ عن قيام مواطن باستئجار مركبة وعدم إعادتها منذ ثلاثة أيام وسجل بحقه قضية خيانة أمانة أحيلت إلى رجال مباحث حولي، وبإجراء التحريات واستدعاء المواطن أقرّ بأنه بالفعل استأجر المركبة من المكتب وفي اليوم نفسه تم توقيفه من قبل رجال المرور، وتم حجز السيارة فقام بإبلاغ أحد موظفي المكتب ودفع له قيمة الإيجار وطلب منه إخراج السيارة من الحجز.
وقال مصدر أمني إن «رجال المباحث تأكدوا من صحّة أقوال المواطن، وبالتحقيق مع الموظف في المكتب أقرّ بأنه بالفعل قام بإخراج المركبة من الحجز وتقاضى قيمة الإيجار منه، وجارٍ استكمال التحقيقات بالواقعة للوقوف على سبب محاولة توريط المواطن في القضية».





تشريع زيادة الرسوم؟

استأثر ما نشرته «الراي» أمس بعنوان «تعديل قانون العمل في القطاع الأهلي… للكويتيين فقط»، بمزيد من الاهتمام والمتابعة من قبل الجهات المعنية.
وزارة الداخلية كانت السبَّاقة إلى التفاعل مع المنشور، ففتحت لـ«الراي» من خلال مصادر أمنية مطلعة الباب على ما أنجزته من توصيات في سياق العمل على إصلاح الخلل في التركيبة السكانية، وأكدت أن ما أُنجز، لا يزال بالرغم من أهميته، منقوصاً، ورمت الكرة في ملعب مجلس الأمة، لإصدار تشريعات تمهد السبيل أمام رؤية التوصيات الأخرى حقيقة على أرض الواقع، خصوصاً لجهة ما يتصل بزيادة الرسوم على الإقامات، ومعاقبة من يحرّض العمالة المنزلية على الهروب من منازل كفلائها.
وقالت المصادر إن «وزارة الداخلية نفذت توصيات عدة خاصة بها، مثل تكثيف الحملات الأمنية على مخالفي قانون الإقامة، وربط صلاحية الإقامة بصلاحية جواز السفر، وتقليص عدد التأشيرات الخاصة بالزيارة والعمالة المنزلية للمواطن والوافد إلى 3 عوضاً عن 5، والتأشيرات المتنوعة، وكذلك إعطاء مهلة سماح من قبل وزير الداخلية لمغادرة الوافدين المتواجدين في السفارات، أثمرت عن مغادرة ما يقارب 20 ألف مخالف، وهذه الإنجازات تتم بقرارات وزارية ولا تحتاج إلى تشريع وهو ما تم». 

.

[xyz-ihs snippet=”ad2″]

.

[xyz-ihs snippet=”ad1″]

.

وكشفت المصادر عن توصيات وأمور أخرى لم تستطع وزارة الداخلية تنفيذها، وهي خاصة بزيادة الرسوم، ومنها معاملات الإقامة التي تمت زيادة الرسوم عليها إلى نسب تصل إلى مئة في المئة، ورفع عقوبة المخالفين لقانون الإقامة إلى 4 دنانير يومياً وبحد أقصى ألف دينار، ورفع سقف الراتب إلى 450 ديناراً للالتحاق بعائل، الأمر الذي يستوجب الحصول على موافقة الجهة التشريعية المتمثلة في مجلس الأمة.وكشفت المصادر قيام الوزارة بتطبيق بعض توصيات اللجنة العليا لدراسة الاختلالات السكانية التابعة للإدارة المركزية للإحصاء، والتي أوصت بها في سياق التوجه إلى تعديل التركيبة، «ولم تستطع تنفيذ توصيات أخرى لأسباب أهمها الحاجة إلى تشريع من مجلس الأمة، أو بسبب التداخل مع وزارات أخرى، أو نتيجة قصور بالتشريعات».
وأكدت المصادر قصور التشريع في مجال معاقبة من يحرض على هروب العمالة المنزلية من منازل الكفلاء، وهو ما حدث مع العمالة الفيلبينية أخيراً، الأمر الذي يوجب إقرار تشريع من قبل مجلس الأمة بإنزال هذه العقوبة. 





بوشهري صرع خصمه المصري بالقاضية… في أقل من 30 ثانية

رسخ البطل الكويتي للقتال المتنوع عبدالله بوشهري القاعدة الذهبية «أن المباريات القتالية تُربَح بالقدرات… لا بالكلمات».
 بوشهري الذي حلَّ ضيفاً فوق العادة، أول من أمس، في مباراة قتالية ضِمن بطولة الواوان (MMA)، أقل من 30 ثانيةً فقط، كانت كافيةً له ليحقق فيها نصراً ساحقاً بالضربة القاضية على خصمه المصري، الذي سبق المباراة بنشر مقاطع فيديو يهدد فيها بوشهري بالهزيمة الماحقة، ملوحاً بأنه سيعلمه أصول اللعبة في المباراة المرتقبة، التي انتهت بسقوط المتحدي المصري على الحلبة بضربة قاضية مباغتة، ولم يكن قد اكتمل نصف الدقيقة الأول من عمر المباراة، وسط صرخة جماهيرية تشجيعية ذكَّرت اللاعب المصري بأن إطلاق المقولات التهديدية قبل المبارة لا يكفي لتحقيق النصر.

.

[xyz-ihs snippet=”ad2″]

.

[xyz-ihs snippet=”ad1″]

.

 البطل الكويتي عبدالله بوشهري، الذي قبل تحدي اللاعب المصري، صانعاً من نفسه مدافعاً عن الرياضة الكويتية وشبابها، روى لـ «الراي» ما حصل معه في المنازلة التي شغلته على مدى الأسبوع الماضي، قائلاً: «وردت إليَّ مقاطع الفيديو التي ساقها المدرب المصري رمضان نعمان، وهو يؤكد أنه مستعد للفوز على أي لاعب كويتي، وأنه سيصبح كابوساً لأي لاعب كويتي يفكر في اللعب ضده، مدعياً أنه ليس هناك لاعب كويتي يستطيع الفوز عليه»، مكملاً: «رددتُ على المقاطع التي وصلتني بقبول التحدي، خصوصاً أنني كنت أرفض اللعب معه لأنني أطمح إلى اللعب ضد لاعب برازيلي، قبل أن يبلغوني أن البرازيلي لن يخوض المنافسة».
وتابع بوشهري «بدأ الجماهير وكل من يصادفني يشجعني على خوض النزال، ويحضونني على تحقيق الفوز لهم، خصوصاً أن خصمي نشر مقاطع الفيديو التي يتحداني فيها شخصياً، وبصراحة كل ما كنت أفكر فيه خشيتي من أن أخذل الجمهور ومتابعي البطولة والشعب الكويتي الذي بدأ يتداول المقاطع، الأمر الذي سبب لي ضغطاً نفسياً وهمّاً كبيراً»، مواصلاً: «في موعد البطولة ومع نزولنا إلى الساحة لم يمض من وقت المنازلة سوى أقل من نصف دقيقة حتى استطعتُ أن أسقط نعمان بضربة قاضية فقد على إثرها الوعي، ليسعفه المنقذون الطبيون فوراً إلى المستشفى، وهنا بدأتُ أشعر بالسعادة لأنني حققت أمنية الجمهور الكويتي بالفوز على من تحدى جميع اللاعبين الكويتيين».
وعن مسيرته الرياضية قال بوشهري: «في البداية كنت أدرس في سلطنة عمان ضابط إطفاء، وكنتُ وقتها ألعب رفع أثقال، وعندما تخرجتُ وعدت إلى الكويت، والتحقت في عملي كضابط في الإدارة العامة للإطفاء وتقلّدت رتبة ملازم أول، اتجهت إلى القتال المتنوع واحتضنتني بطولة الواوان MMA وبدأت أحقق الفوز تلو الفوز في البطولات التي أخوضها، وحصلت على أحزمة وميداليات عدة حققتها على مدى عامين فقط من اللعبة، وأتمنى تحقيق المزيد من الانتصارات والتحديات».

.

[xyz-ihs snippet=”ad2″]

.

[xyz-ihs snippet=”ad1″]

.

leave your comment

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Top