لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
  • منصة الإعلانات المبوبة الكويتية
  • إتصل الآن: للإعلان التجاري 50287700
طبيب يقتل زوجته وأطفاله ذبحاً

طبيب يقتل زوجته وأطفاله ذبحاً

 اقدم طبيب بشري مصري على قتل أفراد عائلته جميعاً خلال ليلة رأس السنة الجديدة 2019.
وقال أهالي في مدينة كفر الشيخ أنهم سمعوا صراخ الزوج، وعندما توجهوا للمنزل لإستطلاع الأمر وجدوا الدماء تملأ المكان.
وحضرت الشرطة للمكان وباشرت بعمليات التحقيق، وادعى الزوج أنه عاد للمنزل ووجد عائلته مقتولة، وأن القاتل جاء بهدف السرقة.
واطلع رجال المباحث على منافذ المنزل والأبواب والنوافذ ولم يجدوا أي علامة تدل على عملية إقتحام للمنزل، فبدأت الشكوك تحوم حول الزوج.
وبالتحقيق معه، اعترف الزوج بجريمته معللا ذلك بوجود خلافات بينه وبين زوجته مما جعله يفقد عقله ويتخلص من زوجته وأولاده في ليلة رأس السنة
وأحالت الشرطة المتهم إلى النيابة العامة كي تتولي التحقيق، وذلك بعدما قام بتمثيل الحادث فجرا 
وفي تفاصيل الحادثة، قال القاتل أنه بسبب خلافات مع زوجته قام بخنقها بحبل ستارة وطعنها عدة طعنات وتأكد من مقتلها.
وفي لحظة خروجه من المنزل فكر في مستقبل أبنائه، فخشي عليهم من الضياع بعد وفاة أمهم فعاد وبدأ بطعنهم وذبحهم واحداً تلو الآخر وتأكد من مقتلهم جميعاً.
وبينت التحقيقات أنه قام بذبحه أطفاله.
وأضاف أنه استولى على المشغولات الذهبية الخاصة بزوجته، لتضليل جهات البحث والإيحاء بأن المغدورين قتلوا بدافع السرقة.


ضبط شاب يمارس الجنس مع عنزة

ضبط شخص يمتلك عنزة، شخصاً وهو يمارس الجنس معها.
القصة وقعت في دولة مالاوي الأفريقية، حيث تم ضبط شخص يدعى كنيدي ” 21 عاماً “، وهو يمارس الجنس مع العنزة.
وبدأت أحداث القضية عندما شك مالك العنزة بتحركات كنيدي، وظن أنه يحاول سرقة العنزة، فذهب يجمع عدداً من جيرانه للقبض عليه وعند عودتهم ضبطوه في الفعل الفاضح.
الطريف في الأمر أن كنيدي ادعى أنه طلب إذن العنزة قبل ممارسة الجنس معها.
ونقلت الصحيفة عن مفتش في الشرطة يدعى لوبرينو كايتانو، قوله: “اعتقد صاحب العنزة، بيمبيرو مواخوليكا، في البداية أنّ كامباني كان يحاول سرقة العنزة، ولكن عندما وصل إلى مكان الحادث، صدم من رؤيته له وهو يمارس الجنس مع الحيوان”.
وألقي القبض على كامباني واقتيد إلى مركز للشرطة، ووجهت إليه تهمة “البهيمية”.


شاب يقتل امه ويشرب من دمائها قبل تقطيعها

في عمل مروع من أعمال آكلي لحوم البشر، وقعت جريمة في منطقة كوربا في تشاتيسجاره الهندية، كان بطلها الإبن والضحية الأم.
وحسب ما رصدته الحياة برس من مصادر هندية، أن الشاب قام بقتل أمه وترك دمائها تنزف في ليلة رأس السنة وبدأ بشربها.
وقالت الشرطة التي وصلت للمكان بعد ثلاثة أيام من الجريمة، أن إمرأة شاهدت الشاب وهو يقتل بأمه ولكنها خافت أن تتدخل ولم تخبر أحداً، وبعد ثلاثة أيام تحدثت وتم كشف الجريمة.
وقام المتهم المدعو ديليب ياداف، بتقطيع جثة أمه ومن ثم أحرقها، بعد أن شرب دمائها، واستطاع الهروب من المنطقة وتعمل الشرطة على ملاحقته.

تفاصيل مرعبة 

أما الشاهدة الوحيدة على الجريمة تدعى سميران ياداف، وتقول حسب ما ترجمته الحياة برس أنها كانت في زيارة للأم الضحية البالغة من العمر ” 50 عاماً “، وعند اقترابها من المنزل سمعت أصواتاً غريبة، وعندما اقتربت رأت الشاب يقوم بقطع رأس أمه والرقبة بالفأس.
وأضافت سميران وهي تتجمد من الرعب:” راقبت ديليب وهو يجلس ويلعق الدم الذي كان يتدفق من جروح والدته وهي تلتقط أنفاسها الأخيرة، ومن ثم أخذ المجرم الجثة لمنطقة داخل المنزل وبدأ بتقطيعها قطع صغيرة ويرميها في النار”.
وتقول سميران أنها من هول الصدمة هربت من المنطقة ولم تستطع أن تخبر حداً بذلك، وقد أخبرت صهرها بعد يومين، وتم اخبار رئيس القرية ثم تم اخبار الشرطة.
ذهبت الشرطة للمكان مع فريق من الطب الشرعي ووجدوا الرماد وعظام متفحمة، وكانت الدماء تلمئ الأرض والجدران، وتم استعادة قطع من اللحم البشري للضحية.


نظر بدهید


اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أعلى