لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.

وصول أجهزة ومستلزمات طبية من الصين لمواجهة «كورونا»

استقبلت الكويت مساء أول من أمس طائرة شركة الخطوط الجوية الكويتية محملة بكمية من الأجهزة والمعدات والمستلزمات الطبية لدعم المخزون الاستراتيجي في البلاد ومواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) من جمهورية الصين الشعبية، حيث تعد تلك المعدات ضمن خطة السلطات الصحية للاستعانة بها في عملية الفحص ومواجهة فيروس كورونا المستجد (covid -19) عبر اكتشاف الحالات المصابة بشكل سريع.

هذا، وكان في مقدمة مستقبلي الطائرة إدارة الخطوط الجوية الكويتية وعدد من المسؤولين في وزارة الصحة ووزارة الداخلية والإدارة العامة للطيران المدني.

وقال وكيل الوزارة المساعد لشؤون الأدوية والتجهيزات الطبية د.عبدالله البدر في تصريح للصحافيين عقب وصول الطائرة القادمة من الصين إن الوزارة حريصة كل الحرص على توافر كل المعدات والمستلزمات الطبية خلال تلك الفترة التي تمر بها البلاد، مشيرا الى أن الوزارة تعمل دائما على توفير أحدث المعدات والأجهزة الطبية.

وقال د.البدر إن خطة الوزارة في الوقت الراهن تركز على إجلاء المواطنين في الخارج ومن ثم فحصهم في مطارات الدولة قبل دخولهم الى البلاد.

واكد أن الوزارة وضعت خطة طويلة المدى لمواجهة فيروس كورونا المستجد، مشيرا الى أن الوزارة ستبدأ في استخدام الأجهزة.

من جانبه، قال رئيس مجلس الإدارة يوسف الجاسم «وصلت طائرة الشحن الخاصة التي طلبت من الحكومة الموقرة لتوفير معدات وأجهزة الفحص السريع من جمهورية الصين الشعبية، حيث غادر أول من أمس الخميس أبناء الخطوط الجوية الكويتية متجهين إلى الصين في رحلة امتدت إلى نحو 34 ساعة، ويعد ذلك واجبا على الخطوط الجوية الكويتية وأبنائها في خدمة وطننا الحبيب الكويت لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، ونحن فخورون بهذا الطاقم الذي قام بواجبه على أكمل وجه».

وأضاف: «نأمل أن تكون الأجهزة التي طلبتها الحكومة الموقرة ستقوم بدور مهم وفعال في اكتشاف فيروس كورونا بشكل مبكر، الأمر الذي يؤدي إلى تسريع جاهزية الكويت لاستقبال أهالينا المتواجدين في الخارج، والخطوط الجوية الكويتية دائما على أهبة الاستعداد لتلبية أي شيء يطلب منها سواء في إجلاء المواطنين والذي ننتظر من خلاله تقرير السلطات الصحية المختصة أو بما يتعلق بطلبات الحكومة للشحن وغيرها».

وتقدم الجاسم بالشكر الجزيل إلى طاقم الطائرة المكون من الطيارين وطاقم المضيفين الأبطال لجهودهم المبذولة ومواصلتهم الليل والنهار منذ بدء الرحلة وحتى العودة، حيث إن المهمة تكللت بالنجاح، لافتا إلى أن دور أبناء «الكويتية» هو دور وطني على جميع الشعب الكويتي الكريم من أجل الكويت ومن أجل سلامة الكويت، كما تقدم بأحر التعازي للكابتن يوسف العنزي لوفاة المغفورة لها والدته ويلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان، حيث تحمل المسؤولية ملبيا نداء الواجب والوطن حيث كانت والدته في العناية المركزة.

واختتم الجاسم تصريحه بتقديم جزيل الشكر ووافر الامتنان لجميع العاملين في الدولة على مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، داعيا المولى عز وجل أن يحفظ الكويت وأهلها من كل مكروه.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي م ..كامل العوضي إن الخطوط الجوية الكويتية دائما في خدمة وطننا الكويت، مشيرا إلى أن تلك الرحلة التي غادرت لجلب أجهزة ومعدات الفحص تم تنسيقها مسبقا منذ نحو أسبوع مع الجهات والسلطات الحكومية المختصة، لافتا في الوقت ذاته إلى أن الخطوط الجوية الكويتية قامت بتشغيل رحلة ماراثونية من أصعب الرحلات ذهابا وعودة إلى جمهورية الصين الشعبية بأسرع وقت ممكن لجلب تلك المعدات، وذلك ما ظهر من جهود مشكورة وكبيرة على طاقم الرحلة، بالإضافة إلى الجهود المبذولة والحثيثة من قبل العاملين داخل المطار للتجهيز لتلك الرحلة منذ 4 أيام.

وبين العوضي قائلا: «الخطوط الجوية الكويتية مستعدة لتلبية أي طلبات من وزارات الدولة المعنية وتنفيذها على أكمل وجه وبالسرعة الممكنة وبوقت قياسي سعيا منها لخدمة وطننا الحبيب الكويت، حيث إن الخطوط الجوية الكويتية بانتظار طلبات السلطات الصحية لجلب أي كميات أخرى».

كما تقدم العوضي بوافر الامتنان لطاقم الرحلة على تحملهم المسؤولية الوطنية ومواصلتهم رحلة الطيران ذهابا وإيابا والتي اختتمت بفضل الله تعالى بنجاح كبير، كما تقدم بأحر التعازي الى الكابتن يوسف العنزي لوفاة والدته أثناء أداء مهمته الوطنية، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يدخلها فسيح جناته.

من جانبه، قال رئيس قسم الجمارك في الشحن الجوي طلال العازمي إن مهمتنا تكمن في تسهيل عمليات الشحنات من الدول القادمة من الخارج وكل هذه العمليات على قدم وساق، لافتا الى انه يمنع تصدير أي مواد غذائية أو طبية او الدوائية.

وأشار الى أن هناك توجيهات بتسهيل كافة إجراءات البضائع المتعلقة بالطبية والأدوية والمواد الغذائية وهناك تنسيق مع الجهات الأخرى في ظل الظروف الخاصة التي تمر بها البلاد، مبينا أن عملية الشحن الجوي مستمرة ولم تتوقف من جميع الدول.

ولفت الى ان عملية الشحن الجوي قد ازدادت عن السابق ولم يتم إيقاف الشحن من أي دولة الا الصين فإن الشحن متوقف منهم وحرصنا على التدقيق على المراجعين من خلال اخذ الاحتياطات والاحترازات الطبية، متوجها بالشكر الجزيل الى دعم مدير عام الإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي ومدير الجمرك الجوي تركي العنزي في القيام بعملنا على أكمل وجه.

فرحة يشوبها حزن

عاد الكابتن يوسف العنزي من الصين وهو في مهمة وطنية، حيث كان ضمن طاقم الخطوط الجوية الكويتية، والذي فوجئ بوفاة والدته التي كانت في العناية المركزة.

اسكنها الله فسيح جناته.

(إنا لله وإنا إليه راجعون).

جهود مشكورة

كل الشكر والتقدير لموظفي الامن الجمركي ورئيس قسم الأمن الجمركي طلال العازمي ورئيس نوبة الأمن الجمركي أحمد مسلم الرشيدي ومسؤول نوبة التصفية خالد المحيش ورئيس قسم التصفية الفورية فايز العتيبي ومفتشي الأمن والسلامة عيد الجلاوي وخالد المطيرات وضاري المطيري على جهودهم الحثيثة مع ممثلي وسائل الاعلام وتسهيل أمورهم في تغطية الحدث.

نظر بدهید


اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أعلى