لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
136 مليون دينار تراجعاً بإنفاق المواطنين والمقيمين

136 مليون دينار تراجعاً بإنفاق المواطنين والمقيمين

كشفت بيانات رسمية أن إجمالي قيمة السحوبات المالية المنفذة عبر نقاط البيع و«الأونلاين» تراجع خلال مارس الماضي 136 مليون دينار من نحو 1.037 مليار إلى 901 مليون، فيما سجلت أعداد العمليات انخفاضاً بـ3.2 مليون عملية من 24.1 إلى 20.9 مليون، مع الإشارة إلى أن سحوبات الإنترنت سجلت خلال الشهر الماضي نمواً ملموساً بواقع 15 في المئة على أساس شهري، و73 في المئة على أساس سنوي.
وبقراءة تحليلية للأرقام، يتضح أن الانخفاض المسجل خلال مارس الماضي برز من عمليات نقاط البيع، وبشيء من التفصيل يُلحظ من إجراء مقارنة سنوية لشهر مارس، وكذلك شهرية، أن قيم عمليات نقاط البيع خلال الشهر الماضي بلغت 547 مليون دينار، مقابل 784 مليوناً سُحبت عبر هذه الأجهزة في فبراير الماضي، و832 مليوناً تم سحبها في مارس 2019، ما يعني محاسبياً أن قيم هذه العمليات ارتفعت 24 في المئة على أساس سنوي، و31 في المئة على أساس شهري.
وعلى صعيد أعداد عمليات نقاط البيع نُفّذت في مارس الماضي 14.9 مليون عملية، مقابل 21.5 مليون في فبراير الماضي، و19.7 مليون في مارس 2019، ما يحمل صعوداً في عدد العمليات بـ3.4 في المئة على أساس شهري، و30 في المئة سنوياً.
وكان واضحاً خلال مارس الماضي تركّز الصرف على 5 قطاعات رئيسية، تشمل الخدمات غير المالية بحصة تبلغ 134.7 مليون دينار، بانخفاض شهري 2.1 في المئة، والسوبر ماركت بـ84.5 مليون، بارتفاع 35 في المئة، والمحلات التجارية بــ24 مليوناً بانخفاض 13 في المئة، والمجوهرات بـ15.8 مليون بهبوط 50 في المئة، وأخيراً المطاعم بمبلغ 15.6 مليون بتراجع 48 في المئة.
أما بالنسبة لأكثر 5 قطاعات تركزت فيها أعداد عمليات السحب عبر نقاط البيع، فجاء السوبر ماركت في المقدمة بنصيب 4.8 مليون عملية، بصعود شهري 9 في المئة، في حين جاءت المطاعم في المرتبة الثانية بمليوني عملية بانخفاض 47 في المئة، فيما حلّت الوجبات السريعة في المركز الثالث بـ989 ألفاً بهبوط 46 في المئة، ورابعاً المحلات التجارية بحصة تبلغ 695 ألفاً بتراجع 21 في المئة، وأخيراً محطات البنزين بـ548 ألفاً بانخفاض 28 في المئة.

الدفع بالإنترنت
في المقابل، سجلت عمليات الدفع عبر الإنترنت خلال مارس الماضي قفزة كبيرة، سواءً في قيم السحوبات أو لجهة أعداد العمليات، وذلك عند مقارنتها على أساس شهري أو سنوي.
فخلال مارس الماضي بلغت قيمة السحوبات عبر الإنترنت 354 مليون دينار، مقابل 307 في فبراير الماضي، و205 في مارس 2019، بتغيير شهري يحمل صعوداً بلغ 15 في المئة، و73 في المئة على أساس سنوي، وبالنسبة لأعداد العمليات ارتفعت سحوبات الإنترنت من 5.3 مليون عملية في فبراير إلى 6 ملايين في مارس الماضي، مقابل 4.4 مليون في مارس 2019، وهذا يشكل ارتفاعاً شهرياً بنسبة 8 في المئة، و40 في المئة على أساس سنوي.
أما بالنسبة لأكثر 5 قطاعات تركزت فيها قيم الصرف عبر الانترنت خلال مارس، فيأتي القطاع المالي في المقدمة بـ187 مليون دينار، وبارتفاع شهري بلغ 21 في المئة، وحلّ قطاع الاتصالات في المرتبة الثانية بـ63.8 مليون، بصعود 1 في المئة، وثالثاً جاء قطاع الحكومة بـ46.6 مليون بنمو شهري بلغ 3 في المئة، ورابعاً قطاع التجزئة بحصة 39.7 مليون، ما حمل صعوداً بـ55 في المئة، وأخيراً قطاع الخدمات بـ9.7 مليون بارتفاع 3 في المئة.
وبخصوص أكثر 5 قطاعات تركزت فيها عمليات الدفع عبر الإنترنت لجهة أعداد العمليات، جاء قطاع التجزئة بعدد مليوني عملية، بتغيير شهري صعوداً بلغ 14 في المئة، وثانياً كان قطاع الاتصالات بـ1.7 مليون، وبتراجع على أساس شهري بلغ 6 في المئة، وفي المركز الثالث جاء القطاع المالي بحصة تبلغ 1.6 مليون عملية، بارتفاع 32 في المئة على أساس شهري، ورابعاً قطاع الحكومة بـ389 ألفاً وبتغيير شهري سجل انخفاضاً بـ11 في المئة، وأخيراً قطاع الخدمات بـ160 ألفاً، بتراجع بلغ 17 في المئة على أساس شهري.

نظر بدهید


اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أعلى